6 توصيات في ختام ملتقى الثقافة والانتماء


6 توصيات في ختام ملتقى الثقافة والانتماء



أكد المشاركون في ملتقى نادي تبوك الأدبي الذي اختتم جلساته وأمسياته مؤخرا تحت عنوان ” الثقافة والانتماء ” بمشاركة أكثر من خمسة وعشرين مثقفا وباحثا وكاتبا وشاعرا وإعلاميا من مختلف مناطق المملكة , وعلى مدى ثلاثة أيام في محاور حول الثقافة والانتماء أكدوا من خلالها على أهمية دور المثقف والأديب والكاتب والإعلامي في تعزيز مفهوم الانتماء في هذه المرحلة المهمة والوحدة الوطنية والعمل برؤى جديدة للتفاعل مع المتغيرات من خلال النتاجات الأدبية ومن خلال وسائل الإعلام وتقديم صورة المملكة بما يتناسب مع أهميتها ومكانتها ودورها الإقليمي والدولي وأوضح المتحدث الاعلامي بنادي تبوك الادبي عبدالرحمن خلف العكيمي نائب رئيس النادي أن اللجنة الخاصة بملتقى الثقافة والانتماء بالنادي الادبي أصدرت التوصيات التالية :
ضرورة تفعيل الدور الثقافي تجاه تعزيز الانتماء من خلال الاجناس الادبية , تكثيف النشاطات الثقافية التي تحقق تواصلا بين كافة أطياف المجتمع في سبيل بناء مجتمع متماسك.
أكدت الابحاث المشاركة على أهمية العمل الثقافي في تحقيق التفاعل مع المجتمعات الاخرى بما يضمن نقل صورة مشرفة عن الوطن ومنجزاته وثقافته وبما يتناسب معه أهمية ومكانة المملكة العربية السعودية .
ضرورة تضييق الفجوة بين المثقف والمجتمع بما يحقق له القيام بدور فاعل في تنميته .
أهمية العلاقة بين الاعلام والابداع ودور الاعلام في الكشف عن جوانب الانتماء وتعزيزها في سبيل الوصول الى واقع مضيء
استثمار مواقع التواصل الاجتماعي لتعزيز مفهوم الانتماء للوطن وذلك برؤية متجددة.
وأعرب رئيس نادي تبوك الادبي الدكتور نايف الجهني عن عميق شكره وتقديره باسمه وباسم المشاركين من المثقفين والباحثين والادباء والاعلاميين لصاحب السمو الملكي الامير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك على دعمه ورعايته لهذا الملتقى.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *