36 مشروعًا تعليميًا متعثرًا بتبوك.. والتعليم: إعادة الترسية


36 مشروعًا تعليميًا متعثرًا بتبوك.. والتعليم: إعادة الترسية



جريدة المدينة / ناعم الشهري

تسابق إدارة تعليم تبوك الزمن للانتهاء من صيانة عدد من المدارس، التي مازالت تخضع للصيانة، وخصوصًا في الأشياء الكهربائية، بالإضافة إلى محاولة تجاوز مايزيد على 36 مشروعا تعليميا متعثرا، بالإضافة إلى العمل على إنهاء بعض إشكاليات المدارس، التي أخليت بسبب ظهور عيوب إنشائية في المباني وشكلت خطرا مما تسبب في نهاية العام الماضي إلى إخلائها ودمج طلابها مع بعض المدارس القريبة ومنها متوسطة أسعد بن زرارة بحي القادسية بمدينة تبوك، والتي تم إخلاؤها بعد تعرضها لتشققات وتصدعات تشكل خطورة على مرتاديها من الطلاب والمعلمين، وهو المبنى الذي لم يتجاوز عمره 10 سنوات منذ استلامه.

وأوضح على القرني المتحدث باسم تعليم تبوك، المباني التعليمية جاهزة بإذن الله لاستقبال الطلاب والطالبات مع أول يوم دراسي، وهناك استعدادات مكتملة من لجنة الاستعداد ومن ضمنها فرق الصيانة التي واصلت عملها في الإجازة الصيفية وجولاتها على مدارس المنطقة وتستمر في خدماتها طوال العام الدراسي.

وعن ماهو موقف إدارة تعليم تبوك من المباني، التي أخليت خلال العام الماضي ودمجت مع مدارس أخرى قال: «إن قرار إخلاء دمج المدارس يتم وفق ضوابط وتقارير فنية من إدارة المباني وهي إجراءات مؤقتة لا تؤثر على سير الدراسة، وعن المدارس التي دخلت في الصيانة وهل تم الانتهاء منها أشار القرني إلى أن الصيانة عملية مستمرة في حال الحاجة لها في أي مدرسة سواء خلال الإجازات أو طوال العام الدراسي.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *