وزير المياه والزراعه يزف البشرى بانشاء ميناء املج بـسعة 1620  قارب


وزير المياه والزراعه يزف البشرى بانشاء ميناء املج بـسعة 1620 قارب



عين تبوك / فايز السميري

بعد أكثر من تسع سنوات من الانتظار لبدء مشروع ميناء أملج القديم تحول حلم أهالي أملج والصيادين إلى حقيقة، بعد ان صرح معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي .خلال لقائه المفتوح اليوم بأهالي المنطقة ومنهم وفد محافظة املج بأن العمل سيبدأ في كلا المرفأين القديم الرئيسي والحرة خلال شهر. مثمنين لمعاليه هذه الجهود ومنتظرين التنفيذ والذي طال انتظاره وتسبب في معاناة كبيرة للصيادين .

ووجه الأهالي بأملج الشكر لسمو أمير المنطقة الامير فهد بن سلطان حفظة الله والذي تبنى مطالبهم وتابع تحقيقها بضرورة إيجاد مرفأين للصيادين داخل المحافظة وقراها.

 وسيتسع مرفأ أملج لعدد 240 قارب صيد وسيخصص للصيادين السعوديين وكبار السن، بينما يتسع مرفأ الحرة بعدد 1400 قارب صيد وسوف تتوفر بالمرفأين جميع المرافق والخدمات اللازمة لعملية الصيد.

وذكر شيخ طائفة الصيادين العم «أمين السنوسي » أن هذا الميناء مصدر ومورد لجميع الأحياء البحرية والمواد الغذائية سابقًا، والتي كانت تجلب من السودان ومصر وغيرهما ويعد شريان أملج الرئيس» لأن هذا الميناء من أوائل المرافئ على سواحل البحر الأحمر ويشتهر بكثرة أعداد الصيادين وإنتاج الأسماك وتصديرها إلى المدن المجاورة. وشدد على أن جميع الصيادين فرحوا فرحا شديدا بالإعلان عن البدء بمشروع ميناء أملج خلال شهر ، وقال هذا الميناء هو الصمام لقلب نابض للصياد وتوجد في الميناء جميع الخدمات، التي يحتاجها الصيادون من سوق السمك المركزي، ومن مصانع الثلج ومحطات البنزين وورش إصلاح المواتير البحرية وصيانة القوارب، كما تقع بجانبه جميع الآثار القديمة الأثرية، التي لازالت موجودة على الطبيعة، والتي تحافظ على بقائها هيئة السياحة والآثار، وإنشاء المشروع يحفظ للصيادين أملاكهم.

واختتم «السنوسي» حديثه بأن ميناء أملج يخدم المحافظة والصيادين والأجيال بعد الأجيال، وهذا الميناء هو قلب المحافظة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *