سويلم طالبي النجيب


سويلم طالبي النجيب



 

 

 

 

درست طوال ربع قرن الاف الطلاب كانوا شعل تجري هنا وهناك لتضيء مشاعل الوطن كنت استغل فترات الفراغ في الدرس لاسألهم عن طموحاتهم فتتوافد الطموحات من كل جانب ذلك يريد ان يصبح مهندسا وآخر طبيبا والثالث ظابطا بالطبع لم يختاروا ان يصبحوا معلمين لانهم تفطنوا الى المقلب الذي شربناه والمنحدر الذي وقعنا فيه ،،،،الا سويلم لم يكن يبدي طموحه مهما حاولنا ان نهز شجرته لنستخرج امنياته ،،،،غبت عن المدارس فترة من الزمن كبر فيها الورد واينع واثمر ،فتشت في ذاكرتي عن سويلم كان قد اختفى من مدينتا الجميلة تقصيت عنه بحثا فضوليا لاتبين ما هو الحلم الذي كان يخبئه في جانبيه سألت احد المعلمين زملائي عنه فأخذني بسيارته الى عمارة شاهقة تبنى في اقصى المدينة واشار لها قائلا هذه لطالبك النجيب سويلم شعرت بالفخر وادرت ذلك القول المأثور داروا أموركم بالكتمان فالاحلام اذا ما عرضناها الى قارعة الطريق ولقافة المعلمين فربما تهب عليها ريح تطفىءشمعتها كان المبنى رائعا تكلفته تتجاوز الملايين وسويلم يتابع العمال مرتديا نظارة شمسية خلف مقود جيب لكزس من آخر ما انتجت اليابان ،،،قلت هكذا هم النجباء يصلون الى احلامهم بسرعة ،بفضول عجيب سألت عن سويلم وتاريخه بعد أن ودع المدرسة كانت الهمهمات تنبىء عن شيءخفي وتقول بعد مصممة الشفاه ربك العاطي !!!!علمت ان سويلم ترك وظيفته الحساسة في احد المنافذ الحدودية قبل فترة بعد سنوات خدمة قصيرة وانه تقدم ليحصل على ختم ليصبح شيخا لقبيلته وانه حضي بالقبول من بعض المتقدمين فباركوا شيخته واصبح لا يلقب الا بالشيخ سويلم (ذباح الحيل) ، واصبحت تأتيه الوفود من كل صوب وحدب طالبة رضاه ومتمنية الخير له في صبحه ومساه ،أما زميله المتفوق في الفصل رائد فقد تخرج مهندسا من جامعة البترول وهاهو يلوح يلوح بملفه الاخضر في كل منعطف بحثا عن بارقة ضوء ومصدر دخل تواجهه عبارة لا يوجد وظائف خالية ،،،،،كثيرا ما اقابل سويلم في احد المناسبات فيصر على تقبيل رأسي ويمنعني الخجل من سؤاله عن كيفية استثماره لامواله وتحصيله هذه الثروة الهائلة فقد ادخل شريكا مع سويلم لاضع تحويشة عمري التدريسي في مشاريع سويلم التي تدر ذهبا ،،،،،،يا اهل الله يامن تعرفون خبايا سويلم هل تعرفون سر استثماراته ينوبكم اجر وثواب في معلم يضع يده على قلبه من خبايا اللائحة التعليمية الجديدة ،اخر انباء ابني سويلم انه اصبح مولعا بالقوارب واللنشات ورزق البحر بعد أن اقفل باب رزق البر كما يقول ! ، ربنا يحميك يا سويلم طول عمرك مرزق وكتوووووووووووووووم .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *