المجلس البلدي يعترض على الجسور المتعثرة في تبوك


المجلس البلدي يعترض على الجسور المتعثرة في تبوك



عين تبوك / التحرير

عقد المجلس البلدي لأمانة منطقة تبوك أمس اجتماعه الثاني عشر برئاسة رئيس المجلس الدكتور عطية بن محمد الضيوفي وحضور وكيل الأمين للتشييد والبناء المهندس محمد بن عواد الفقيري ومدير الإدارة العامة للمشاريع المهندس عبدالرحمن الماضي.

وفي بداية الجلسة رفع رئيس المجلس التهنئة باسمه وباسم أعضاء المجلس البلدي لمقام خادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي العهد وسمو ولي ولي العهد ولأفراد الشعب السعودي بمناسبة اليوم الوطني 86 للمملكة العربية السعودية داعياً الله أن يحفظ الوطن وقادته من كل سوء.

ثم استهل رئيس المجلس الاجتماع باستعراض عدد من الموضوعات المطروحة على جدول أعمال المجلس مع وكيل الأمين للتشييد والبناء ومدير إدارة المشاريع بالأمانة.

وأبدى المجلس مرئياته على عدد من المشاريع التي لا تزال متعثرة منها نفق تقاطع طريق الملك فهد مع طريق الملك خالد (إشارة العيسائي سابقا) ومشروع جسر تقاطع طريق الملك فهد مع شارع الإمام عبدالرحمن الفيصل (إشارة ضباء سابقا) ومشروع تقاطع طريق الملك عبدالله مع وادي ضبعان حيث أفاد مدير إدارة المشاريع بأن مشروع نفق تقاطع طريق الملك فهد مع طريق الملك خالد فيه إشكاليات تواجه المقاول والعمل بطئ في المشروع أما تقاطع طريق الملك عبدالله مع وادي ضبعان فالمشروع في التشطيبات النهائية ومتوقع أن يكون جاهزا منتصف شهر محرم القادم وعن تعثر مشروع تقاطع ضباء بين مدير إدارة المشاريع بالأمانة بأن العمل متوقف في المشروع لوجود إشكاليات وضعف لدى المقاول.

بعد ذلك قرر المجلس القيام بزيارة ميدانية الأسبوع القادم بحضور أمين منطقة تبوك للوقوف على مشاريع الأنفاق والكباري وجسور المشاة ومعاينتها على الطبيعة ومناقشة الإشكاليات التي تواجه المقاول.

من جهة ثانية ناقش المجلس موضوع تفعيل لجان المجلس حيث قرر المجلس عقد اجتماعين لكل لجنة خلال الأسبوعين القادمين لدراسة كافة المواضيع التي استعرضها المجلس في اجتماعاته السابقة وماذا تم فيها من إجراء لعرضها على المجلس في اجتماعه القادم كما طلب المجلس تقديم تقرير شهري من رئيس كل لجنة ليعرض على المجلس.

 

img_8495 img_8493


1 ping

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *