وتمر الأيام سريعا


وتمر الأيام سريعا



 

 

قبل أيام قليلة أي منذ 6سنوات تقريبا استقبل منسوبو أمانة منطقة تبوك سعادة المهندس/محمد بن عبد الهادي العمري أمينا لمنطقة تبوك واليوم وبعد صدور الأمر السامي الكريم بتعيين معاليه أمينا لمنطقة المدينة المنورة هاهم يودعونه وكأنه فعلا أيام  قليلة ، وحقيقة هذه هي الدنيا تمر كلمح البصر ،والسعيد من عمل وأفنى هذه اﻷيام فيما فيه نفع دنيا ودينا وعمل صالحا وخدم دينه ووطنه ومجتمعه وأخلص في القول والعمل …نحن اليوم نودع هذا الرجل ولسان حالنا نقول بالأمس استقبلناه وهانحن نودعه ولكن نتذكر حقيقة أنها لحظة وداع وهي صعبة جدا ،ونحن الآن ننتظر مستقبلا لا نعلمه ونسأل الله أن يكون خيرا لنا ولمنطقتنا…لقد عمل معنا هذا الرجل بروح الفريق ووصلت تبوك إلى ما وصلت إليه حتى أصبحت تبوك الحديثة أنموذجا وكلنا ثقة أن من يأتي أيا كان سيواصل العمل مع جميع الزملاء في الأمانة والبلديات التابعة بروح الفريق للنهوض بتبوك لتكن في مصاف مناطق المملكة تقدما ورقيا وازدهار…أسأل الله لمعالي أمين منطقة المدينة المنورة المهندس/محمد بن عبد الهادي العمري التوفيق في مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم كما أسأله سبحانه أن يهئ لنا من يخدم مدينتنا ومنطقتنا بكل جد واخلاص بتوجيه أميرنا المحبوب صاحب السمو الملكي الأمير/فهد بن سلطان بن عبد العزيزحفظه الله ورعاه…والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *