وزير العدل يختتم زيارته لتبوك ويتفقد عدد من الدوائر الشرعية


وزير العدل يختتم زيارته لتبوك ويتفقد عدد من الدوائر الشرعية



عين تبوك / التحرير

 

اختتم معالي وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ الدكتور وليد الصمعاني ملتقى رؤساء محاكم الأحوال الشخصية اليوم بتبوك، الذي أقيم على مدى يومين بمشاركة 20 قاضياً ناقشوا العديد من الواضيع المتعلقة بالشأن العدلي والقضائي من أبرزها إنشاء صندوق للنفقة  وتوحيد الإجراءات في قضايا الأحوال الشخصية و الإنهائية، و مكاتب الصلح والاستعانة بالجهات والمؤسسات الأهلية في قضايا الأحوال الشخصية .
كما تناول الملتقى مناقشة مدى الحاجة لدمج الدوائر الإنهائية بالدوائر القضائية في الأحوال الشخصية، واستعراض لأبرز ملحوظات دوائر الأحوال الشخصية في محاكم الاستئناف المتكررة على قضايا الأحوال الشخصية، ودراسة مدى الحاجة لتخصيص دوائر لقضايا معينة مثل (الحضانة- النفقة الخ..)، ودراسة فكرة إنشاء محاكم الإنهاءات في المدن الرئيسية، أو افتتاح فروع لمحاكم الأحوال الشخصية تختص بالإنهاءات , والاستعانة بالجهات والمؤسسات الأهلية في قضايا الأحوال الشخصية ودراسة إنشاء محاكم الانهاءات في المدن الرئيسية او افتتاح فروع لمحاكم الأحوال الشخصية تختص بالانهاءات.
وقام معالي وزير العدل ضمن زيارته على المرافق العدلية بمدينة تبوك بزيارة لمحكمة الاستئناف بمنطقة تبوك وكان في استقباله معالي رئيس المحكمة فضيلة الشيخ أحمد بن حفير الحفير وفي بداية الزيارة قام معاليه بجوله تفقدية داخل أروقة المحكمة اطلع فيها على سير العمل في المحكمة كما استمع معاليه لشرح من فضيلة رئيس المحكمة عن اجراءات ومتطلبات العمل في المحكمة ,كما قام وزير العدل بزيارة لكتابتي العدل الأولى والثانية بتوك واطلع خلال الزيارة على سير العمل في الكتابة مستعرضاً معاليه مع أصحاب الفضيلة كتاب العدل في الكتابات أهم متطلبات العمل ونجاح العملية التوثيقية في الكتابة .
وفي سياق متصل كرم معالي وزير العدل عدداً من الموظفين المتميزين والبالغ عددهم (19) موظفاً في مختلف القطاعات العدلية والدوائر الشرعية بمنطقة تبوك، واكد الصمعاني خلال حفل التكريم أن الموظف هو محور أساسي ورئيسي في العملية القضائية والعدلية وهو معين لأصحاب الفضيلة في تطبيق الاحكام الشرعية … مشيراً إلى أن الوزارة وضمن جهودها للتطوير كوادرها البشرية كانت من أولى الوزارات التي بادرت بتحويل إدارات شؤون الموظفين لموارد بشرية تفعيلاً لبرنامج الملك سلمان لتنمية الموارد البشرية والذي يهدف إلى رفع جودة أداء الموظف الحكومي وإنتاجيته في العمل وتطوير بيئة العمل ووضع سياسات وإجراءات واضحة لتطبيق مفهوم الموارد البشرية وإعداد وبناء القادة من الصف الثاني، بالإضافة إلى أن الوزارة قدمت العديد من المبادرات التي من شأنها تطوير أداء الموظفين وتحفيزهم وحماية حقوقهم وتحسين الإنتاجية .
من جانبه أكد سعادة مدير عام فرع وزارة العدل بمنطقة تبوك الشيخ إبراهيم اللاحم خلال حفل التكريم أن تكريم هذه النخبة من موظفي الوزارة  يأتي ضمن اهتمامات الوزارة في دعم كوادرها الوظيفية وتعزيزاً لدور  العنصر البشري المؤهل والمدرب في تطوير البيئة العدلية.
مضيفاً أن إنشاء إدارة عامة للموارد البشرية بالوزارة سيؤتي ثماره في القريب العاجل بأمداد المرافق العدلية بالكفاءات البشرية المؤهلة لحملة رسالة العدالة.

من جهة آخرى أشاد عدد من أصحاب المعالي والفضيلة رؤساء الدوائر الشرعية بزيارة معالي وزير العدل للمنطقة فقال الشيخ أحمد بن حفير الحفير  بأن هذه الزيارة تصب في فجاج الايجابية وتوصل إلى التكامل والتعاضد خصوصاً أنها زيارة رعاية ومتابعة وتعاهد للوصول للأهداف الكبيرة التي رسمتها الدولة المباركة في قضاء شرعي يعتمد الأصالة والسرعة والإتقان والجودة مما نفاخر به.
وأكد معالي رئيس محكمة الاستئناف في تصريحه على أن الجهاز العدلي يحظى بعناية عظيمة ورعاية كريمة ودعم لا ينقطع من قيادة هذه البلاد من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وولي عهده وولي ولي العهد يتجلى ذلك على كافة الأصعدة والإهتمامات والمناسبات وزيارة معالي الوزير امتداد لهذه العناية والرعاية مثمناً في هذا الصدد لسمو أمير منطقة تبوك الأمير فهد بن سلطان على حرصه ودعمه للدوائر الشرعية بمنطقة تبوك كما هو الحال لبقية القطاعات والأجهزة الحكومية .
وعبّر فضيلة رئيس محكمة تبوك العامة الشيخ  عبد المحسن بن عبد العزيز الغيث وفضيلة رئيس المحكمة الجزائية بتبوك الشيخ ماجد بن ناصر السحيباني ونيابة عن أصحاب الفضيلة قضاة المحاكم عن سعادتهم بهذه الزيارة الميمونة من معالي وزير العدل وافتتاح معاليه لمحكمتي تبوك العامة والجزائية هذا الصرح القضائي الشامخ في سماء العدالة في المملكة  والذي يأتي امتداداً للدعم السخي من حكومة خادم الحرمين الشريفين في دعم القضاء الشرعي في المملكة.
إلى ذلك عبر فضيلة رئيسي كتابة العدل الأولى والثانية بتبوك فضيلة الشيخ خالد بن يحيى العنزي وفضيلة الشيخ فيصل بن يوسف الحربي عن سعادتهم بزيارة معالي وزير العدل لمقر الكتابتين بتبوك والتي تدل على اهتمام معاليه بالمجال التوثيقي والذي شهد تطوراً ملحوظاً في كافة اجراءاته فأصبحت  عملية التوثيق تتم في هذه الكتابات في دقائق معدودة لا تتجاوز دقيقتين في أغلب العمليات
مع تمكين الموكل في العملية التوثيقية من مراجعة وكالته عبر بوابة الوزارة الإلكترونية.
من جانب آخر أكد سعادة مدير فرع وزارة العدل بمنطقة تبوك الشيخ إبراهيم بن سليم اللاحم على أهمية هذه الزيارة والتي تأتي ضمن جهود وزير العدل الدكتور الصمعاني في تحديث وتطوير المنظومة العدلية في المملكة تسهيلا للمستفيدين من خدمات الوزارة وتحقيقا للعدالة فما تشهده المرافق العدلية في المنطقة من نمو تقني واداري ساهم بشكل كبير في تطوير المنظومة العدلية بها.

590d17188763e1acfd2585d4d8befb03

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *