محكمة تبوك تشهد دعوتين لإسقاط الولاية


محكمة تبوك تشهد دعوتين لإسقاط الولاية



عين تبوك / التحرير

 

مثل 96 وكيلا شرعيا للمحاسبة أمام القضاء خلال الربع الأول من 1437، فيما أسقطت الولاية عن 58 وليا شرعيا، وتقدم إلى مختلف المحاكم أيضا 38 وليا بطلب انقياد من هم تحت ولايته لرعايته والإشراف عليه وفقا لإحصائية حديثة أصدرتها وزارة العدل.
وبحسب الإحصائية، تصدرت منطقة مكة المكرمة دعاوى إسقاط الولاية بـ14 قضية تلتها منطقة المدينة المنورة بـ8 قضايا، وتوزعت بقية الدعاوى على المناطق الأخرى وأكد المستشار القانوني علي الغامدي لـ»مكة» أن الوكيل الشرعي كما هو متعارف عليه في القانون هو من يتم تفويضه لإتمام عمل من الأعمال نيابة عن الموكل، لكن ما يوصل الوكيل إلى المحاسبة القانونية في المحاكم هو إخلاله بشروط الوكالة الشرعية وأوضح أن الولاية تختلف من بين الولي على القاصر سنا والقاصر عقلا، ويمكن أن يكون للمولى أكثر من ولي ولا يشترط الاكتفاء بولي شرعي واحد فقط ولفت الغامدي إلى أنه يمكن إنهاء الولاية على القاصر سنا عند بلوغه السن القانوني 15 سنة، والقاصر عقلا بالاعتراض وتقديم ما يثبت صحة عقله أو تماثله للشفاء من الضرر العقلي الذي لحق به، مشيرا إلى أن القاصر عقلا يحتاج إلى استمرارية في الرعاية من قبل الولي الجبري.

 

مكة


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *