مسئولي الجامعات السعودية يتحدثون لعين تبوك عن البطولة السعودية


مسئولي الجامعات السعودية يتحدثون لعين تبوك عن البطولة السعودية



اوضح سعادة الدكتور علي بن محمد الجباري مدير بطولة اختراق الضاحية في الاتحاد الرياضي للجامعات السعودية ومستشار الاتحاد في البطولة التي تستضيفها جامعة تبوك يشيد فيه بهذه الاستضافة وأنها عمل رائع جداً وهو امتداد لاستضافات سابقة لجامعة تبوك. ثم قدم شكره لمعالي الدكتور عبدالعزيز بن سعود العنزي على رعايته البطولة، وللدكتور عبدالقادر الحميري عميد شؤون الطلاب واللجان العاملة معه على التنظيم الأكثر من رائع.
ومن جانبه عبر الدكتور حبيب الربعان مستشار الاتحاد الرياضي للجامعات السعودية بعد ختام البطولة عن مشاعر الفرح عن التتويج الرائع والتنظيم الجميل والجهود الذي بذلتها جامعة تبوك وفريق العمل واللجان المنظمة بقيادة الدكتور عبدالقادر الحميري عميد شؤون الطلاب مقدما جزيل شكره وعظيم امتنانه لكل العاملين في الجامعة على ماوجدوا من ضيافة وتكريم وتنظيم مبهج لحدث كبير.
وقال الدكتور عبدالقادر الحميري عميد شؤون الطلاب بجامعة تبوك سعدنا كثيرا باستضافة هذه البطولة لعلمنا بجملة الأهداف التربوية والرياضية التي يمكن أن تتحقق من مثل هذه اللقاءات وهذه التظاهرات الرياضية التي تلقى الدعم والاهتمام من حكومتنا الرشيدة ومن معالي وزير التعليم الدكتور عزام الدخيل. وأقدم شكري بهذه المناسبة لمعالي مدير الجامعة الدكتور عبدالعزيز العنزي على رعايته وتوجيهه ودعمه لإنجاح البطولة بصفة خاصة والأنشطة الطلابية بصفة عامة ولرئيس الاتحاد الرياضي للجامعات السعودية الأستاذ الدكتور وليد بن عبدالرزاق الدالي على دعمه أبنائه الرياضيين في الجامعات وللأنشطة الرياضية بالجامعات وكان لها الأثر الكبير في إنجاح البطولة. كما لا يفوتني شكر الدكتور عبدالله بن راجح البقمي الأمين العام للاتحاد الرياضي للجامعات السعودية على متابعته شخصياً الإعداد والتنظيم حتى ختام البطولة وكذلك جميع الجامعات المشاركة.
هذا وقد أبدى الدكتور ياسر المرزوق وكيل عمادة شؤون الطلاب بجامعة تبوك سعادته الغامرة بإسناد هذه الاستضافة لجامعة تبوك الأمر الذي يعكس ثقة وزارة التعليم في عطاءات وكفاءة جامعة تبوك وقدرتها على الإعداد والتنظيم بتوجيه مباشر من معالي مدير الجامعة, وبتضافر جهود كل العاملين في هذا الإطار. كما أشار إلى أن مثل هذه التظاهرة الرياضية مدعاة إلى المزيد من الاحتكاك واكتساب التجارب والتنافس بين أبناء جامعاتنا في بلدنا الكبير مترامي الأطراف, حيث يلتقي أبناء الشمال بأبناء الجنوب, وأبناء الغرب بأبناء الشرق في إطار من التنافسية الشريفة, والآمال الواحدة, والأهداف المشتركة, مما يعكس معاني الوحدة الوطنية في أجمل صورها, وأبرع أهدافها.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *