رئيس وأعضاء منتدى ” تباوا ” بتبوك : تفجير مسجد الطوارئ بعسير جريمة تتنافى مع كل القيم


رئيس وأعضاء منتدى ” تباوا ” بتبوك : تفجير مسجد الطوارئ بعسير جريمة تتنافى مع كل القيم



أستنكر رئيس وأعضاء منتدى ” تباوا ” الإعلامي بمنطقة تبوك العمل الإجرامي والإرهابي الجبان الذي أستهدف مسجد قوات امن الطوارئ بمنطقة عسير يوم أمس والذي راح ضحيته عدد من حماة الدين والوطن , وخدام بيت الله الحرام من معتمرين وزائرين , ومسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم , مؤكدين أن ما أقدم عليه هؤلاء الحاقدين والتكفيريين على هذا الوطن العزيز وأهله لن يؤثر على أمن الوطن ولحمة أبناءه .

وقال رئيس المنتدى الإعلامي إبراهيم بن محمود المسلماني في تصريح لوكالة الأنباء السعودية أن هذه الجريمة النكراء التي أقدم عليها هؤلاء المجرمون تتنافى مع كل القيم الإسلامية السمحة , مؤكداً ان هذا العمل الجبان أستهدف دماء الأنفس المعصومة ولم يراعي حرمة دم المسلمين .

وأضاف : بإسمي وبإسم جميع أعضاء المنتدى الإعلامي بالمنطقة نرفع أحر التعازي إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعو وسمو نائبة وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله – وإلى أسر وذوي ضحايا هذا التفجير الغاشم الذي أستهدف بيتا من بيوت الله وحماة هذا الوطن , سائلين الله أن يشفي المصابين وأن يرد إليهم عافيتهم ويمكن رجال الأمن من دحر أعداء الدين والوطن والمواطنين .

من جهته أستنكر عضو المنتدى عبد الرحمن العكيمي هذا الحادث الإجرامي الذي راح ضحيته رجال الأمن البواسل وخلال آدائهم لصلاة الظهر .

ووصف عضو المنتدى الإعلامي ناعم بن عبد الله الشهري هذا العمل الإجرامي السافر بأنه عمل لا تقره الأديان ولا الشرائع , ولا يقره هذا الدين الحنيف , وينكره كل إنسان ولد على الفطرة السوية , مشيراً إلى أن هذا العمل يعد إنهاك لبيت من بيوت الله التي يأمن من جاورها كيف بمن صلى فيها وأستقبل القبلة ليؤدي فرضاً من فرائض الله على المسلم .

وعد عضو المنتدى الإعلامي محمد النبهاني هذا العمل الجبان بأنه من الأعمال التي تقف خلفها نفوس مغرضة ومريضة , مغرر بها لاستهداف أمن هذا الوطن , وزعزعة الأمن الذي نرفل تحت ضله جميعا .

وأكد عضو المنتدى عبد الرحمن العطوي أن هذا العمل الإجرامي يهدف بلا شك إلى زعزعة الأمن والإستقرار في هذه البلاد المباركة التي حباها الله بتلاحم أبنائها مع القيادة , وحرصهم على خدمة الدين وأهله , وهذا ماهو بعيد المنال على كل ضال ومضل بمشيئة الله .

بدروه أدان عضو المنتدى محمد بن مشهور الأيداء العلمية الإرهابية الدنيئة التي استهدفت المصلين بمسجد قوات الطوارئ بعسير , وأسفرت عن إزهاق الأنفس البرية التي تذود عن الوطن وإصابة عدد منهم وهم يؤدون الصلاة في بيت من بيو الله مقدما احر تعازيه لأسر الشهداء بإذن الله , راجين من الله أن يعجل بشفاء المصابين وأن يحمي هذه البلاد وأمنها من كيد الكائدين .

وأستنكر عضو المنتدى الإعلامي سعد بن حسين الشهراني هذا الحادث الإجرامي الغادر الذي راح ضحيته أبرياء دون وجه حق , واصفاً إياه بأنه من الأعمال الغادرة , وأعتداء سافر على أنفس مطمئنة في أحد أكثر الأماكن طمأنينتا وأمانا .

وعد عضو المنتدى عوده العطوي هذا العمل البغيض بأنه عمل إرهابي جبان الهدف منه واضح , والأوضح من ذلك كله وما يجب أنه يعرفه هؤلاء التكفيريين أن كل ما اقدموا عليه لن ولم يثني هذا الوطن من التقدم والازدهار ولم يثني العاملين في ميادينه الشاسعة من الذود عنه والحفاظ على امنه واستقراره , مؤكداً بأن هذه الزمرة الفاجرة من معتنقي الفكر الضال مصيرهم إلى ماصار إليه غيرهم ومن هو قبلهم .

من جهته أستنكر عضو المنتدى الإعلامي فهد الرشيدي هذا العمل الإرهابي قائلاً : إن هذا العمل آثم وعظيم , وقتل الأبرياء بلا شك أثمه عند الله أعظم , ولا نقول إلا لمن مات من رجال الأمن رحمكم الله وجعل الفردوس الأعلى من الجنان مثواكم , ولمن بقي منهم فهو عزنا وفخرنا ومصدر أمننا , أنتم حماة الدين ودعاة السلم ورجال الحرب , أقدموا في كل ميدان والله معكم وقلوبنا معكم وألسنتنا تلهج بالدعاء لكم .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *