فرع جامعة بالبدع حلم طال انتظاره !!


فرع جامعة بالبدع حلم طال انتظاره !!



[JUSTIFY]
[SIZE=5][FONT=Simplified Arabic][COLOR=#030301]أهالي محافظة البدع يناشدون معالي مدير جامعة تبوك بضرورة افتتاح فرع لجامعة تبوك في محافظتهم باعتبارها من اكبر محافظات المنطقة وتضم عدد كبير من السكان بالإضافة الى ان هناك عدد من القرى والهجر التي تتبع المحافظة , ومن حقها ان تنالها يد التطور والنماء ومن حق اهلها ان يطمئنوا على فلذات اكبادهم الذين يتغربون طيلة الدراسة الجامعية عن ذويهم ويتعرضون للحوادث المميتة على الطرق الملتوية والمنعطفات الخطيرة حيث يقدر عدد طالبات البدع في جامعة تبوك وفروعها في محافظتي ضباء 160كلم وحقل 120كلم مابين 600 الى 700 طالبة بالإضافة لـ 100 طالبة يواصلن تعليمهن الجامعي من البدع حيث ينتقلن بشكل يومي من المحافظة الى فرعي الجامعة بحقل وضباء مما يجعلهن عرضة للأخطار كما حصل العام الماضي عندما سالت الأودية وهن قادمات من محافظة حقل ما يتكبدنه من عناء ومشقة فهن يصحين مبكرا قبل صلاة الفجر ويعودن الى منازلهن قرابة صلاة العصر كما أن هناك بعض الطالبات اللاتي انهين تعليمهن الثانوي وجلسن في بيوتهن بسبب الظروف المادية والاسرية وعدم القدرة على تامين وسائل نقل لهن او تأمين سكن في اماكن غربتهن.
وقال الأهالي لـ(عين تبوك) رغم كبر المحافظة وكثرت سكانها, إلا أنها تفتقر لخدمات جامعة تبوك , مطالبين باستحداث فرع للجامعة في المحافظة اسوة بجميع محافظات المنطقة التي تم افتتاح فرع للجامعة بها.
وتحدثت أم لطالبتين يدرسن في أحد فروع الجامعة واللاتي يقطعن يوميا مسافة مئتين كيلو متر ذهابا وإيابا حيث باحت بعد صمت المسئولين وانتظار طال أمده حيث قالت في رسالتها التي خصت بها” عين تبوك” الى سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز والى أمير منطقة تبوك صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان حفظهما الله . طرقنا المؤدية الى فرعي جامعة تبوك بمحافظة حقل وضباء أرتوت بدماء أبناء وأولياء أمور الطالبات بالبدع فقد أصبحت هذه الطرق هاجسا وقلقا نعيشه مع بداية العام الدراسي فنحن نناشدكم بفتح فرع لجامعة تبوك بالمحافظة لكي تخدم بناتها والمراكز التابعة لها فهن يمثلن النسبة العليا في تلك الفروع ففي كل عام يتخرج من محافظة البدع وما جاورها أكثر من مئة طالبة فبعضهن ومن كان أهلها ميسوري الحال تكمل تعليمها والبعض منهن يكتفن بالثانوية لظروفهن المادية والأسرية فبعض الأسر تصحوا قبل صلاة الفجر وتستودع بناتها مع السائقين ليشقن طرق محفوفة بالمخاطر ويعودن عصرا فهناك ما يقارب سبعة باصات تتحرك يوميا فيها أعداد من الطالبات مما يسبب ازدحام في بعضها السنا في زمن يقاس تقدم الامم بتقدم ابنائها في تعليمهم ..!! فالتعليم حق مشروع للجميع .. فأباءنا ودّوا بإيصالنا الى اعلى المراتب وأمهاتنا يحترقن خوفا وقلقا على مستقبلنا.. راجيين الله ثم المسئولين فتح فرع للجامعة بكافة التخصصات المتضمنة في جامعة حقل وليس الاقتصار على التحضيري ،،
وقد سبق وان اوصلنا مطلبنا وقد تم البت بافتتاحها من قبل ٤ سنوات الا انه الى الان لم نرى شيء على ارض الواقع .. آملين ان يستجاب لنا هذه المره ..رفقآ بطالبات وطلاب البدع وما حولها ولا تجعلوهم يتخلون عن احلامهم وطموحاتهم.
يذكر بأن المطالبين بفتح فرع للجامعة بالبدع أنشأوا وسم في التواصل الاجتماعي اطلقوا عليه #جامعة_البدع_مطلب

فإلى متى ومحافظة البدع منسيه من جميع الخدمات الضرورية[/COLOR][/FONT][/SIZE]
[/JUSTIFY]


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *