“مجرد” مساعد إداري


“مجرد” مساعد إداري



 

ماهي مهام المساعد الإداري؟
في الغالب يتولى المساعد المهام الروتينية والمتقدمة للمهنيين الآخرين؛ من تنظيم الملفات، وإنشاء المراسلات، وإعداد التقارير والمستندات، وإدارة جدولة المواعيد، وفرز البريد ، وتقديم الدعم العام للموظفين.

وقد يُوكل إلى المساعد الإداري أيضًا التخطيط للأحداث والفعاليات، وإعداد الاجتماعات وتنفيذها،
ويتعين عليهم التعامل مع أشخاص آخرين داخل وخارج مقر العمل، وكما قد يُوكل إليهم إدارة الحسابات الإلكترونية والمالية.

في حين انشغال المدير بمهام أعلى؛ فمن ينجزها إذ لم يفوض للمساعد الإداري بها؟ وإلا ستتوقف الأعمال الإدارية العليا المترتبة عليها.

بالنظر إلى المهارات الواجب توافرها في المساعد الإداري فإن وظيفته ليست سهلة، كما يظنها الكثير، فهو يجمع بين التعامل مع تحديثات التقنية المستمر ومع رغبات الأفراد اليومية، وكلما زاد اهتمامه بتنمية مهاراته الوظيفية كانت النتائج الإيجابية المترتبة على أدائه عالية ومنها:
الكفاءة في التعامل مع الأنظمة الإلكترونية والبرمجيات وأهمها MS Office وMS Excel و MS PowerPoint على وجه الخصوص، فمن شأنها أن تسهل عليه أداء مهامه الوظيفية بسرعة وكفاءة،
صنع القرار بالتخطيط للأعمال اليومية ، وتحديد أفضل السبل لأداء المهام، وكذلك المهارات التنظيمية لإدارة الوقت وأوليات المهام وبالاضافة لإدارة تعامله مع الآخرين، واتقان الكتابة والسلامة اللغوية والإملائية؛ لرفع مستوى التواصل الشفهي والكتابي مع جهات مختلفة وأفراد،
والتواصل البناء بالتعاون مع المسؤولين الآخرين والإدارة، فالتعاون هو المحور الأساسي لمثل هذا الدور الوظيفي، وحل المشكلات التي لا بد أن يواجهها على مدار يومه الوظيفي.

كل هذه المهام الإدارية التنظيمية مكلف بها مساعد إداري وزارة التعليم، وهم الفئة التي أفاض عليها كرم التوظيف المغفور له_بإذن الله_ الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، وضلت هذه الفئة كالحّب بين حجرّي الرحى “الحقوق الوظيفية وتجاهل المسؤول”،

“مجرد مساعد إداري” هذا المصطلح الذي يقرن غالبا بالإشارة لمجهودات المساعد الإداري في قطاع التعليم،
ويكثر تداوله مع أي إنجاز حققه المساعد الإداري مثبتا فيه المهارات الوظيفية وإن كان في غير اختصاصه،
فمع حركة الترقيات الأخيرة التي أصدرتها وزارة التعليم بتفاخر كأكبر حركة ترقيات تشمل ١٢ألف موظف وموظفة؛ أُثبت حقيقة التجريد من الحقوق بالوصف “مجرد مساعد إداري”.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *