أمير تبوك يتقدم جموع المصلين لصلاة عيد الأضحى


أمير تبوك يتقدم جموع المصلين لصلاة عيد الأضحى



 

تقدم صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك، جموع المصلين لصلاة عيد الأضحى في جامع الوالدين بمدينة تبوك، وأم المصلين رئيس المحكمة الجزائية بتبوك إمام وخطيب جامع الوالدين جابر بن علي الحربي، الذي استهل خطبته بحمد الله والثناء عليه على ما من به علينا من مواسم الخيرات , وما تفضل به من جزيل العطايا والهبات.

وقال: أيها المسلمون هنيئا لكم ما أصبحتم فيه من توحيد وطاعة، وأمن وغنى، ومحبة وإجتماع، وعيد وسرور، فلله الحمد على نعمة هذه الأيام العظيمة المباركة، ما أعظم هذه الأيام، بكة وعرفة، ومنى ومزدلفة، يوم التروية ويوم عرفة ويوم النحر، ويوم القر وأفراح العيد والأضاحي وعشر ذي الحجة , مشاعر تعجز كل شاعر , وشعائر تفيض فيها المشاعر هذه أيام تستجاب فيها الدعوات وتلك مواطن تسكب فيها العبرات.

وأضاف بأن ضيوف الرحمن يدرجون على ثرى هذه الأرض الطيبة المباركة, الآمنة بأمان الله , المحفوظة بحفظ الله , ثم بتكاتف وتعاون المواطنين والمقيمين , وبرعاية ويقظة رجال الأمن والمسؤولين .

واستطرد ناصحاً ” في ظل هذه الجائحة؛ تقيدوا بالتعليمات الوقائية، والتزموا بالإجراءات الاحترازية، ولا تكونوا سببا في نقل الداء لأهلكم، وأحبابكم، فالبلاء حاضر، والاحتياط واجب، وكل نفس عليها من الله حافظ”.

ثم قدم الشيخ الحربي من خلال الخطبة شرحاً عن أحكام الاضحية وما يسن فعله في أيام التشريق من الاكل والشرب والذكر والبر بالوالدين وصلة للأرحام والاحسان للجيران.

كما أديت صلاة عيد الأضحى المبارك في عدد من مصليات مدينة تبوك وجوامعها، وكذلك في مصليات وجوامع مدن ومراكز وهجر محافظات المنطقة .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *