مسابقة لابتكار تصميم مركز الحي السكني لمدينة موظفي البحر الأحمر


مسابقة لابتكار تصميم مركز الحي السكني لمدينة موظفي البحر الأحمر



عين تبوك / مسعود الفايدي

 

أعلنت شركة البحر الأحمر للتطوير، المنفذة لأحد أكثر مشاريع السياحة طموحًا في العالم، عن إطلاق مسابقة أفضل تصميم معماري مستدام “صديق للبيئة”، للمركز الاجتماعي التابع للحي السكني في مدينة الموظفين التي يجري تطويرها الآن في مشروع البحر الأحمر.
وتهدف الشركة إلى دعم المواهب الشابة من خلال إشراك طلاب الجامعات السعودية “الحكومية والخاصة”، وحديثي التخرج (لمن لم يتجاوز العام)، في عملية ابتكار التصميم، حيث سيتاح للفائز فرصة مشاهدة تصميمه على أرض الواقع، ووضع بصمته من خلال المساهمة في تطوير وجهة مشروع البحر الأحمر.
وسيكون مركز الحي السكني في قلب مدينة الموظفين، حيث سيقدم مجموعة من الخدمات لموظفي شركة البحر الأحمر للتطوير وعائلاتهم، وللقوى العاملة على تطوير الوجهة، وسيحتوي على مكتبة عامة، ومرافق رعاية للأطفال، وصالة رياضية، ومسجد.
تعليقًا على ذلك، قال الرئيس التنفيذي لشركة البحر الأحمر للتطوير، جون باغانو: “إنَّ جوهر رؤية مشروع البحر الأحمر، يقوم على توفير فرص للشباب السعودي تماشيًا مع (رؤية 2030). ومع تسارع وتيرة تطوير المشروع، نعمل على استقطاب ألمع المواهب السعودية لمشاركتنا رحلتنا في تطوير وجهتنا. وفيما نطلق هذه المسابقة، يسعدنا أن نقدم منصة إبداعية للمصممين السعوديين لعرض خبراتهم ومواهبهم وتنفيذها على أرض الواقع”.
وأوضحت الشركة أن طلاب الجامعات السعودية مدعوة للمشاركة في هذه المسابقة التي تهدف إلى ابتكار تصميم “صديق للبيئة”، وينسجم مع مبادئ التنمية المستدامة للوجهة، حيث سيتم اختيار المرشحين مطلع أكتوبر المقبل، وسيحظى الفائز بأفضل تصميم بفرصة وضع بصمة ستبقى حيّة لأجيالٍ مقبلة في مشروع البحر الأحمر، علمًا أن فترة التسجيل في المسابقة ستمتد من تاريخ إطلاقها حتى يوم (22 أغسطس المقبل).
وتتألف لجنة التحكيم من فريق خبراء سيغطي مجالات التصميم، والبناء، والتطوير، حيث سيتم الحكم على التصاميم المرشحة بناءً على الإبداع في استغلال المساحات، واستيفاء المفاهيم المعمارية والهندسية التي تتماشى مع مبادئ الاستدامة، وتكامل حلول التقنية الذكية المستدامة، ونضج التصاميم وتوافقها مع الاعتبارات البيئية في الوجهة.
وتضم “مدينة الموظفين” مكاتب إدارية، ووحدات سكنية، ومرافق تجارية ستخدم منسوبي الشركة، بالإضافة إلى القدرات البشرية العاملة في موقع المشروع. وستحتضن نحو “14” ألف موظف سيعمل في الوجهة مع افتتاح المرحلة الأولى منها نهاية عام 2022. فيما ستوفر أيضاً مساكن مؤقتة لـ “25” ألف عامل سيقومون بإنشاء البنية التحتية وأصول الوجهة.
وتعمل شركة البحر الأحمر للتطوير على استحداث معايير عالمية جديدة للتنمية المستدامة في وجهة مشروع البحر الأحمر، قوامُها الاعتماد الكامل على الطاقة المتجددة، وحظر استخدام المخلفات غير القابلة للتدوير، وتحقيق مبدأ الحياد الكربوني التام.
وتُعد هذه المسابقة، الأحدث في سلسلة مبادرات شركة البحر الأحمر للتطوير لتمكين الشباب السعودي من تطوير مسارات مهنية واعدة في قطاع السياحة، حيث سبقَ أن احتفلت الشركة مؤخرًا بتخريج متدربي “برنامج مشتل البحر الأحمر المنتهي بالتوظيف”، بالتعاون مع جمعية سكن للتنمية الأسرية بأملج وجامعة تبوك، حيث بلغ عددهم “45” شاباً بدأوا أعمالهم في إدارة وتشغيل المشتل الذي سيوفر 15 مليون شتلة زراعية بحلول عام 2030، كما أطلقت الشركة “برنامج منح شركة البحر الأحمر للتطوير” بالتعاون مع جامعة الأمير مقرن بن عبدالعزيز، وباعتماد من جامعة لوزان الفندقية العالمية، حيث تضمن توفير “120” منحة دراسية في تخصصات السياحة والضيافة، بالإضافة إلى “برنامج نخبة الخريجين” الذي وفر “31” فرصة عمل خريج وخريجة من كافة أنحاء المملكة.
وستقوم الشركة باستقبال طلبات المتقدمين لمسابقة التصميم المعماري المستدام من (27 يوليو حتى 22 أغسطس 2020). ولمزيد من التفاصيل عن المسابقة وآلية التسجيل، يرجى زيارة:

https://theredsea.co/ecotecture


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *