ما أجمل التفاؤل


ما أجمل التفاؤل



 

بالتفائل سوف نعبر مواقف ومحن كثيرو صعبة لوجود امل في الله وكل حاجة مهما كبرت أو صغرت سوف تأخذ وقتها وتنتهي ،التفائل يجعلك بعيد عن الأمراض النفسية ويضفي لمسة جميلة على حياتك ويساعدك في مواجهة الضغوطات ومسبباتها وتتعامل مع مشاكلك بطريقة اكثر فاعلية وسهوله، فقد اجريت دراسة على اكتر من 100الف شخص في اماكن وظروف مختلفة …اكدت من خلالها ان الأشخاص المتفائلين هم أقل عرضة للإصابة بالأمراض الجسدية والنفسية وأن التفاؤل يمنح الشخص هدوء الأعصاب في اغلب المواقف مما ينعكس نتائج افضل في تحسن علاقته الإجتماعية .
حيث يتجلئ التفاؤل وحسن الظن في الصفات النبيلة والخصال الحميدة التي حبا الله بها نبيه الكريم ورسوله العظيم صفة التفاؤل؛ إذ كان عليه الصلاة والسلام متفائلاً في كل أموره وأحواله، بل حتى في سفره وحله، وفي حربه وسلمه، حيث كان صلى الله عليه وسلم في أصعب الظروف والأحوال يبشِّر ألصحابه بالفتح والنصر على الأعداء .

و المواقف النبوية لبعث الأمل والتفائل ، لا تعد ولا تحصى ومنها نستذكر ما حصل له ولصاحبه أبي بكر رضي الله عنه وهما في طريق الهجرة حينما دنا منهم سراقة فيقول الرسول صلى الله عليه وسلم مخاطبًا صاحبه وهو في حال ملؤها التفاؤل والثقة بالله “لا تحزن إن الله معنا” فدعا عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى غاصت قوائم الفرس في الأرض ، كذلك تفاؤله بالنصر في غزوة بدر وإخباره صلى الله عليه وسلم بمصرع كفر وصناديد قريش.
ومنها تفاؤله صلى الله عليه وسلم وهو في الغار مع صاحبه، والكفار على باب الغار وأعمى الله أبصارهم؛ فعن أنس عن أبي بكر رضي الله عنه قال: “كنت مع النبي صلى الله عليه وسلم في الغار، فرفعت رأسي، فإذا أنا بأقدام القوم، فقلت: يا نبي الله، لو أن بعضهم طأطأ بصره رآنا. قال: ما ظنك يا ابا بكر بأثنين الله ثالثهما” ، ومنها تفاؤله صلى الله عليه وسلم عند حفر الخندق حول المدينة، وذكره لمدائن كسرى وقيصر والحبشة، والتبشير والفتح وسيادة للمسلمين، كما
ان الحياة عبارة عن لوحة مضيئة بالتفاؤل والامل ومثل ما ان هناك ارواح تخلق من كل شيء تعاسة ، فهنالك ايضا ارواحاً تستطيع ان تخلق من كل لحظة سعادة .

ختاماً إذا أردنا ان نحيا حياة يملؤها الأمل ونحقق ما نريد بأذن الله ، علينا بالتفاؤل وبث روحة لمن حولنا ،أما اذا تشاءمنا وتكاسلنا لن نجني سوى التراجع الى للخلف والنتيجة هي الخسران، لذلك علينا أن نعود أنفسنا وقلوبنا وعقولنا على التفاؤل، والبدء بحياة جديدة كلها تفاؤل وأمل بغد مشرق لكِي ننطلق إلى آفاق ليست لها حدود لبناء حياتنا بالشكل الأجمل وكما نريد .


1 التعليقات

    1. 1
      علي الجهني

      سلمت يمينك كلام جميل والتشبية اجمل

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *