رسالة إلى سعادة أمين أمانة تبوك


رسالة إلى سعادة أمين أمانة تبوك



سعادة اﻷمين

نحمد الله على ما أنعم به علينا من هذه النعم ، ورزقنا أفضال كثيرة تحت هذه القيادة الكريمة من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ، وأساله تعالى أن يديم هذا اﻷمن والرخاء والخير علينا وعلى بﻻد المسلمين

سعادة اﻷمين :
أتحدث لسعادتكم بصفتي  المواطن /  سليم  بن عواد  مبارك  البلوي    المتقاعد عن  خدمة أربعين عاما  بوزارة  الداخلية  والحاصل  على  شرف وسام  وزارة الداخلية  من يد صاحب  السمو  الملكي  الأمير  /  نايف بن عبدالعزيز آل  سعود  رحمه  الله  وزير الداخلية  .

سعادة  الأمين :
أولا  :  شكرنا وتقديرنا  لسعادتكم  لما قدمتموه لمنطقة  تبوك من مشاريع  وخدمات جليلة تشكروا  عليها وهنيئا  لسعادتكم  بالسمعة الطيبة  , فأنا شخصيا كان لي موقف مع سعادتكم  من قبل سنتين كنت متواجد بمكتبكم ولاحظت حسن  أسلوبكم مع المراجعين وطريقة تعاملكم معهم وإفهامهم فهنيئا لنا هذا المسؤول وهنيئا لك حب الناس أبا عمر وزادنا الله من أمثالكم
سعادة الأمين
أتقدم لكم بهذه الملاحظات  أرجوا أن يسعها صدركم الرحب وتأخذوها بعين الاعتبار
1. المواطن هو الشجرة المثمرة  للوطن  .
2. وجدت الأمانة وغيرها من الدوائر الحكومية لخدمة المواطن  وتسهيل كل ما يحتاجه  وديننا الحنيف قال ( يسروا ولاتعسروا  )
3. حكومتنا  الرشيدة أعزها  الله ونصرها  على الأعداء يهمها راحة  المواطن لأنه إبن الوطن  وأنا لاحظت يا سعادة  الأمين  أن مجموعة من  المواطنين  يطالبون  بإيصال التيار الكهربائي لمنازلهم بطريق المدينة وقد طلب منهم التوقيع على  إقرارات وشروط يصعب عليهم تطبيقها  وبما  أن  المهندسين والمختصين لديكم اجتهدوا بصياغتها والمجتهد يخطي ويصيب  لذا أرجوا من سعادتكم إعادة النظر وتسهيل العقبات وتذليلها التي يصعب على المواطن تطبيقها  ومثلكم يا سعادة الأمين أول من يخدم الوطن والمواطن
هذا وتقبلوا عظيم تحياتي وتقديري

أخوكم    المواطن
سليم  بن عواد  مبارك  البلوي


2 pings

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *