الأمطار بتبوك  تقدم التخييم نشاطا سياحيا موسميا


الأمطار بتبوك تقدم التخييم نشاطا سياحيا موسميا



توقع مهتمون بالنشاط السياحي بمنطقة تبوك أن يكون هذا الموسم المطري الجميل فاتحة خير بنمو نشاط سياحي جديد يتمثل في إنشاء المخيمات الصحراوية وتجهيزها للمتنزهين وفق إجراءات منظمة وداعمه لنمو هذا النشاط بالتنسيق بين هيئة السياحة ووزارة الزراعة حيث رصدت عدسات المصورين توافد الزوار على كثبان وهضاب المنطقة غرب تبوك في شقري وبجدة والزيته وعلقان حيث لمنطقة حسمى تميزها في التضاريس والمناخ والمعروف أن الجزء الواقع منها في الحدود الأردنية وادي رم (وادي القمر) من أهم الأماكن الطبيعية الذي يقصدها السياح من مختلف أنحاء العالم وتعتبر كثبان وهضاب حسمى غرب مدينة تبوك وشمالها ويتوقع أن يتجه مستثمرون إلى إقامة المخيمات في خمائل جبال حسمى نظراً للأقبال على هذا المنتج السياحي الواعد والذي سيحقق فرص عمل للقوى العاملة التي تعمل في مجال السياحة الصيفية على الشواطئ خاصة شواطئ محافظة حقل التي تميل إلى البرودة في فصل الشتاء حيث يخف الطلب على المنتجعات السياحية بحقل لتفعيل نشاط سياحي موسمي هو نشاط سياحة التخييم ليساند هذا النشاط أنشطة سياحية أخري تعمل الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على تنميتها في المنطقة مع الشركاء مع ا وتوجيه الاستثمار اليها حيث إن تكامل منظومة الخدمات وتبادل المنافع بينها يدعم تخفيض التكاليف وتوفير البدائل المناسبة في الوقت المناسب للمتنزهين في ربوع تبوك المنطقة الجاذبة بجمالها الطبيعي الخلاب الجدير بالذكر إن التخييم السياحى ورد ضمن استراتيجية السياحة بالمنطقة

[IMG]http://aen-tabuk.com/contents/myuppic/05651ef790726e.jpg[/IMG]

[IMG]http://aen-tabuk.com/contents/myuppic/05651ef792dba5.JPG[/IMG]


1 ping

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *