طالبات تبوك يحققن إنجازا في “مسابقة جلوب البيئية” على مستوى العالم‏


طالبات تبوك يحققن إنجازا في “مسابقة جلوب البيئية” على مستوى العالم‏



حقق تعليم تبوك إنجازا جديدا في مسابقة برنامج جلوب “التعلم والملاحظة العالمية لمنفعة البيئة”، والذي يعد برنامجاً دولياً للبحث العلمي البيئي، وهو أيضا برنامج تعليمي لعلم البيئة والذي اختتم أخيرا.
إذ حققن طالبات الثانوية الثانية بمنطقة تبوك، المركز الأول في مجال المسابقة “قياسات التربة”، ضمن إنجاز مدارس وزارة التعليم، بتصدر “التحدي الثاني لإدخال البيانات في المسابقة على مستوى إقليم الشرق الأدنى وشمال إفريقيا”.
ونوه المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك د. عمر بن أحمد أبوهاشم الشريف، بالإنجاز الجديد الذي تحقق لتعليم المنطقة، والجهود الكبيرة التي بذلت في هذا الصدد، امتدادا لما تحقق من منجزات متعددة لتعليم تبوك، وفق منظومة متكاملة تبحث دوما عن التميز.
وقدم مدير التعليم شكره وتقديره للمساعدة لتعليم البنات نجلاء الشامان، ولإدارة نشاط الطالبات بقيادة مديرة الإدارة حنان الحربي، ومديرة مدرسة “الثانوية الثانيه” آمال العلاوي، والمعلمة -المشرفة على البرنامج في المدرسة- فاطمه العنزي، ومنسقة برنامج جلوب في المنطقة ومشرفة النشاط العلمي منى الفاضلي، وطالبات المدرسة المشاركات في البرنامج.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *