محافظ تيماء يتقدم بالتهاني للقيادة بمناسبة اليوم الوطني وعيد الأضحى


محافظ تيماء يتقدم بالتهاني للقيادة بمناسبة اليوم الوطني وعيد الأضحى



رفع سعادة محافظ محافظة تيماء الاستاذ سلطان بن شخبوط آل سلطان التهاني الحارة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وإلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد والى كافة الشعب السعودي بمناسبة هذا اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية، وبمناسبة عيد الأضحى المبارك لهذا العام 1436هجري .
وقال سلطان بن شخبوط آل سلطان محافظ تيماء في كلمة له بمناسبة اليوم الوطني الـ85 للمملكة في هذا اليوم المبارك يشرفني ان أتقدم باسم مواطني وأهالي محافظة تيماء بأحر التهاني والتبريكات لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز والى سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد ولسيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد والى كافة الشعب السعودي بمناسبة هذا اليوم الوطني للمملكة العربية السعودية، وبمناسبة عيد الأضحى المبارك لهذا العام 1436هجري ، عيد عز وكرامه وعيد نصر للإسلام والمسلمين أن شاء الله ، هذا العهد الزاهر عهد خادم الحرمين الشريفين سلمان الحزم أطال الله عمره وألبسه لباس الصحة والعافية .
وأضاف : “والعزة والكرامة لشعب المملكة العربية السعودية وأعان الله سبحانه وتعالي ان يعم على كافة المسلمين الأمن والأمان وان يحفظ للحجاج بيت الله حجهم في أمن وأمان .
وفي هذا اليوم لابد ان نتذكر فيه ماكنا عليه في الماضي وما تنعم به الآن في حاضرنا في شتي المجالات ولا ننسي ما تقوم به كافة قواتنا المسلحة من عمل دؤوب للذود عن تراب المملكة العربية السعودية ودرء الشر والأذى عن مواطنيها وحدودها وعن الحرمين الشريفين ،
داعين الله لهم بالنصر القريب إن شاء الله ، وندعو لشهدائنا بالرحمة والمغفرة والمصابين بالشفاء العاجل وإن يعز هذه البلاد”.
وقال محافظ تيماء في كلمته: “والمتمعن والملاحظ في أمور هذه البلاد ولله الحمد من أحسن الى الأحسن والمواطنين لخير والرفاهية في ظل حكومة سيدي سلمان الحزم التي جعلها هذه البلاد لها مكانه عظيمة شامخه بالعز والكرامة إن شاء الله .
وختم آل سلطان كلمته: “حفظ الله لهذه البلاد عزها وأمنها وكرامتها ورغد عيشها واستقرارها وأن يعيد علينا وعلى الأمة الاسلامية جميع أعيادها ومناسبتها ونحن ننعم بالأمن والأمان” .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *